أخبـار

تعاون بين إريكسون ودو لتعزيز استدامة الشبكة

وقعت إريكسون، شراكة مع دو، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة ، لتعزيز استدامة شبكة دو ودعم تطلعات الشركة لتحقيق الحياد المناخي في عملياتها بحلول 2030 عبر تقليل استهلاك طاقة الشبكة وانبعاثات الكربون.

وبموجب هذه الشراكة، أدى نشر أنظمة الموجات الراديوية 5G Massive MIMO من إريكسون نشر أنظمة الموجات الراديوية عن بعد، كحلول ثلاثية القطاعات مثل راديو ثنائي النطاق وراديو ثلاثي النطاق إلى خفض استهلاك الطاقة في شبكة الجيل الخامس من دو بنسبة تصل إلى 50%، مما سيسهم بدوره في لتقليل انبعاثات الكربون في المواقع.

وانتهت الشركتان أيضًا من اختبار الوظائف المتقدمة وحلول الأتمتة، حيث يمكن لميزات كفاءة الطاقة النشطة لشبكة الجيل الخامس مثل Micro Sleep Tx، أن تقلل استهلاك طاقة الراديو بنسبة 15%.

وتتعاون دو وإريكسون أيضًا لبناء خارطة طريق ونشر أحدث القدرات التكنولوجية لشبكات الجيل الخامس وغيرها لتزويد دولة الإمارات العربية المتحدة بتجارب استخدام تميزاً وخفض البصمة الكربونية أقل من أجل مستقبل أكثر استدامة.

وتدعم هذه الشراكة مبادرة الإمارات العربية المتحدة الاستراتيجية للحياد المناخي 2050، إضافة إلى التزام دو بتحقيق الحياد المناخي في عملياتها بدولة الإمارات ضمن النطاقين 1 و2 ضمن عملياتها في دولة الإمارات العربية المتحدة بحلول عام 2030 والنطاق 3 بحلول عام 2050.

وفي هذا السياق، قال سليم البلوشي، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في دو: “نحن نؤكد في دو التزامنا ن بتعزيز ممارسات الاستدامة عبر جميع المجالات وقطاعات أعمالنا بما يتماشى مع مسؤوليتنا ورؤيتنا الهادفة إلى دعم توجهات دولة الإمارات العربية المتحدة واستراتيجيتها للحياد المناخي 2050. وبالتزامن مع تركيزنا على ترقية البنية التحتية لشبكة الجيل الخامس وتحديثها لمواكبة زيادة حركة مرور البيانات والانترنت، نواصل العمل على تحسين كفاءة استهلاك الطاقة وخفض الانبعاثات الكربونية في مواقع شبكتنا. وتأكيدًا على هذا الالتزام، تتيح لنا شراكتنا الجديدة مع إريكسون تسريع رحلتنا وتعزيز مساهماتنا في مجال مكافحة التغير المناخي والمحافظة على البيئة”.

ومن جانبه قال نيكولاس بليكسيل، نائب الرئيس ورئيس إريكسون في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي في إريكسون الشرق الأوسط وإفريقيا: “مع تجمع قادة العالم وأصحاب المصلحة في مؤتمر الأمم المتحدة الثامن والعشرين لتغير المناخ (COP28) في دولة الإمارات العربية المتحدة، قد أصبحت هناك حاجة ماسة أكثر من أي وقت مضى للشركات في جميع القطاعات ان يتزايد تركيزها على الاستدامة. في إريكسون، نؤمن إيمانًا راسخًا بإمكانية توسيع نطاق تقنية الجيل الخامس مع تقليل إجمالي استهلاك طاقة الشبكة، ونحن عازمون على دعم مقدمي خدمات الاتصالات على كسر منحنى الطاقة، وسوف ندعم دو في كل خطوة لتمكينهم من الاستفادة من القيمة الكاملة للاتصال مع بناء شبكات مستدامة للمستقبل”.

وفقاً لتقرير إريكسون لكسر منحنى الطاقة، يتمتع قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT) بالقدرة على تقليل إجمالي الانبعاثات الصناعية في جميع أنحاء العالم بنسبة تصل إلى 15 بالمائة.

تُعد إريكسون في طليعة شركات البحث والتطوير والابتكار التي تركز على تطوير حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات رائدة لتوفير أفضل تجربة للمستخدم بأقل استهلاك ممكن للطاقة. تستند برامج شبكة النفاذ الراديوي الموفرة للطاقة من إريكسون إلى الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي لضبط سعة الشبكة لتتناسب مع الطلب وتقليل استخدام الطاقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights