مال و أعمال

«GMG» تستحوذ على متاجر «Nike» في سنغافورة وماليزيا

استحوذت «GMG»، الشركة الرائدة في قطاع العافية وبيع وتوزيع وتصنيع مُنتجاتٍ لمحفظة متنوعة من العلامات التجارية المحلية والدولية المتخصصة بقطاعات الرياضة والأغذية والصحة، على المتاجر المخصصة حصرياً لمنتجات “نايكي” Nike من ذراع تجارة التجزئة الرياضية لشركة “سوتل” SUTL الرائدة في توزيع المنتجات الاستهلاكية ومنتجات أنماط الحياة والممثلة لعلامات تجارية عالمية في آسيا.

وبموجب الاتفاقية، ستنتقل ملكية جميع المتاجر الحصرية لمنتجات “نايكي” Nike التابعة لشركة “سوتل” في سنغافورة وماليزيا إلى شركة “جي أم جي” التي ستتولى مسؤولية تشغيلها أيضاً. وأقيمت مراسم توقيع الاتفاقية بحضور شخصيات إدارية عليا من الجانبين، بمن فيهم محمد باقر، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي؛ وكابيل سيثي نائب الرئيس التنفيذي؛ وبراديب شاندراسيخاران كبير المسؤولين القانونيين، كممثلين عن شركة “جي أم جي”، وآرثر تاي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي؛ وتيو جو لينج؛ المدير العام للمجموعة، وأليكس تاي، مدير أعمال المجموعة، ممثلين عن شركة “سوتل”.

وفي هذا السياق، قال محمد باقر، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في “جي أم جي”: “يجسد استحواذنا على متاجر “نايكي”Nike التابعة لشركة ’سوتل‘إنجازاً جديداً في مسيرة النمو الطموحة التي تشهدها أعمالنا. ولا تقتصر أهمية هذه الخطوة على الاستحواذ وحسب، بل إنها تمهد الطريق للكثير من فرص النمو الواعدة لتعزيز مكانتنا وحضورنا في آسيا، وتمكننا من ترسيخ علاقات شراكتنا الوثيقة والطويلة مع علامة “نايكي”Nike “.

وقدمت “جي إم جي” أكثر من 120 علامة تجارية عالمية في الأسواق، ونجحت بتعزيز أنماط الحياة الصحية والنشطة من خلال أربعة أقسام رئيسية هي: “جي إم جي للرياضة” و”جي إم جي للمواد الغذائية” و”جي إم جي للرعاية الصحية” و”جي إم جي للمنتجات الاستهلاكية”. وتندرج جميع هذه الأقسام ضمن رؤية موحدة وهادفة لجعل العالم مكاناً أفضل عبر إلهام العملاء على مواصلة السعي لتحقيق النجاح.

من جانبه قال آرثر تاي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في شركة “سوتل”: “بعد شراكتنا المثمرة معها منذ 12 عاماً، وضعنا أسساً متنية لتوسيع حضورها في قطاع التجزئة في هذه الأسواق، ونؤمن بأن هذا الوقت المناسب لتسليم دفة القيادة إلى شركة تتطلع إلى المستقبل مثل ’جي أم جي‘، للاستمرار بتعزيز زخم نمو العلامة التجارية بناءً على هذا النجاح لقيادتها نحو آفاق جديدة زاخرة بالنمو والتطور”.

تتمتع “جي أم جي” بعلاقة شراكة طويلة مع علامة “نايكي”Nike ، حيث وقعت معها اتفاقية في عام 1982 لتقديم منتجاتها في دولة الإمارات ومن ثم قامت بتوزيعها وبيعها بالتجزئة في دول مجلس التعاون الخليجي التي توسعت الشركة فيها. وفي عام 2021، استحوذت “جي أم جي” على “رويال سبورتنج هاوس”، سلسلة متاجر التجزئة الرياضية التي تشكل “نايكي”Nike أحد علاماتها التجارية الرئيسية. ومؤخراً، استحوذت أيضاً على الحقوق الرسمية لإدارة وتوزيع وبيع منتجات علامة “نايكي”Nike في مصر والعراق، معززة مكانتها في قطاع بيع المنتجات الرياضية بالتجزئة في منطقة الشرق الأوسط وآسيا والعالم بأسره.

ويأتي استمرار توسع “جي أم جي” في قطاع بيع المنتجات الرياضية بالتجزئة عقب دخولها مؤخراً لقطاع بيع المنتجات الغذائية بالتجزئة، مع استحواذها على عمليات “جيان” في دولة الإمارات، والحقوق الحصرية لتوسيع أعمال العلامة في منطقة الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights