منوعات

«آبل إيرتاج» تساعد عائلة على استعادة حقيبة مسروقة والقبض على اللص

ساعد متتبع إيرتاج من آبل عائلة أمريكية على استعادة حقيبة سفر مسروقة، وإلقاء القبض على اللص الذي سرقها.

وكانت عائلة جافينو تزور جبال نورث كارولينا من ميامي بفلوريدا، لأنهم كانوا يحلمون بالاحتفال بعيد الميلاد في كارولينا.

ويوم الجمعة الماضي، بعد الوصول إلى مطار شارلوت دوجلاس الدولي، أدركت العائلة أن إحدى حقائبها لم تظهر على العربة أبداً، ولكن كان هناك أمل في العثور على الأمتعة المفقودة.

وفي الليلة السابقة، اشترت كاثرين جافينو أجهزة تتبع العناصر إيرتاجز، وبعد أخذ نصيحة العديد من الأشخاص المؤثرين عبر الإنترنت، قامت بإلقاء إيرتاج في كل حقيبة دون أن تفكر في أنها قد تحتاج حقاً إلى تعقب حقيبة مفقودة.

وقالت “كان الهدف المساعدة في العثور على الأمتعة إذا ضاعت، لكنني لم أعتقد مطلقاً أنها ستُسرق”.

وبعد أن أدركت كاثرين أن إحدى الحقائب لم تظهر، قامت بتشغيل تطبيق Find My على جهاز آيفون، ورأت أن الحقيبة المفقودة كانت تتحرك. وكانت الحقيبة مسافرة على الطريق السريع 85 ومتجهة غرباً نحو جاستونيا.

وبعد استئجار سيارة بسرعة، بدأت عائلة جافينو في متابعة إيرتاج إلى أحد الأحياء، ولكن كان لا بد من إلغاء البحث بعد أن توقف أيرتاج عن عرض أي معلومات.

وتحتوي الأمتعة على ملابس اشترتها والدة كاثرين ووالدها خصيصاً لهذه الرحلة. وبمجرد أن لم تتمكن الأسرة من تتبع موقع الأمتعة، كان لا بد من إعادة شرائها.

وفي يوم عيد الميلاد، قررت عائلة جافينو اتخاذ خطوة أخيرة لاستعادة الحقيبة، وبعد توصيل اثنين من أفراد العائلة إلى المطار، فتحت كاثرين تطبيق Find My مرة أخرى، وتمكنت من تتبع إيرتاج إلى منزل في شارع ماكجواير في جاستونيا، وبعد مرورها بالمنزل، اتصلت بالشرطة.

ودخل رجال الشرطة المنزل واستعادوا أمتعة عائلة جافينو وحقيبة السفر المملوكة لشخص آخر سُرقت أمتعته أيضاً في المطار. وقالت كاثرين إن الشرطة أخبرتها أن شخصاً آخر أبلغ عن نفس المشكلة.  

وبينما استعادت عائلة جافينو الحقيبة المسروقة، لم يتم العثور على محتوياتها في أي مكان، وتعتقد الشرطة أن الملابس قد بيعت. وألقت الشرطة القبض على أحد المشتبه بهم، ووجهت إليه اتهامات بارتكاب عدة جرائم سرقة وحيازة مخدرات، وهو محتجز بكفالة قدرها 10 آلاف دولار، بحسب موقع فون أرينا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى