جديد التقنية

تقنية جديدة لقياس جودة الهواء بالهاتف الذكي

تطور شركة ناشئة حزمة وحدات استشعار للهواتف الذكية، التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد لقياس درجة جودة الهواء ومستويات الدخان وغير ذلك، بما يعطي المستخدمين فكرة أفضل عن مدى سلامة البيئة المحيطة بهم.

وأعلنت شركة موبايل فيزكس الناشئة عن تقنيتها الجديدة لمراقبة الهواء التي أطلقت عليها “ملاحظة الفضاء”، ومدعومة بمجموعة الرقائق سناب دراجون 8 الجيل الثالث، التي طرحتها شركة كوالكوم لأشباه الموصلات في وقت سابق من العام الحالي.

ويمكن لشركات صناعة الهواتف استخدام تقنية موبايل فيزكس، وبالتالي يمكن الاستفادة منها، من خلال تطبيق يتم تنزيله بشكل مسبق على الهواتف.

وقال روجر كورنبيرج رئيس مجلس إدارة موبايل فيزكس، والحاصل على جائزة نوبل، قوله إن الشركة تركز على توفير تقنيتها الجديدة لأكبر عدد ممكن من الناس.

ويمكن للتقنية الجديدة قياس كمية التلوث في الهواء أثناء استخدام الهاتف الذكي، وهو ما يساعد أغلب الناس، خاصة أن 99% من سكان العالم يتنفسون هواء أقل جودة من معايير منظمة الصحة العالمية.

كما يستخدم الكثيرون من الناس وحدات الاستشعار في الساعة الذكية آبل ووتش لقياس المعدلات الصحية مثل معدل الأكسجين في الهواء، فإن موبايل فيزكس تستخدم وحدات استشعار الهاتف الذكي والكاميرات لتحديد مواصفات الهواء بما في ذلك درجة النقاء ومستويات الدخان ومعدل التعرض للأشعة فوق البنفسجية، ودرجة الحرارة وغير ذلك حتى إذا كان الهاتف موجوداً داخل جيب المستخدم.

وفي حين لم يتم تزويد أي هواتف ذكية بالتقنية الجديدة، فإن الشركة اختبرتها على هاتف جوجل بيكسل 8 وشياومي11 ألترا، حيث تحتوي هذه الهواتف على وحدات استشعار أساسي ونظام استشعار محدد في.إل 53 إل 8 من شركة إس تي ميكرو إلكترونيك وهي مطلوبة لاستخدام تقنية مسح الهواء.

  • د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights