أخبـار

رئيس جامعة نايف: أكثر من 7 آلاف خريج من الجامعة منذ تأسيسها

في الذكرى الـ 50 لفكرة إنشاء الجامعة..

أكد رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية د. عبدالمجيد البنيان أن أول اجتماع لقادة الشرطة والأمن العرب في مدينة العين عام 1972م له مكانة خاصة في ذاكرة جامعة نايف فمنه انطلقت فكرة إنشاء الجامعة التي أسهمت منذ تأسيسها في تنمية القدرات البشرية العربية عبر الفعاليات العلمية والدورات التدريبية، حيث استفاد من أنشطتها وفعالياتها عشرات الآلاف من منسوبي الأجهزة الأمنية العربية على مدى العقود الماضية، كما خرّجت أكثر من 7 آلاف متخصص في مجالات العلوم الأمنية في برامج الدكتوراه والماجستير والدبلوم العالي، بالإضافة إلى إثراء المكتبة الأمنية المتخصصة بأكثر من 700 إصدار علمي محكم تنوَّعت بين كتب ودراسات متخصِّصة.

وأوضح البنيان أن إستراتيجية الجامعة تهدف إلى جعلها المؤسسة الأولى في إعداد القادة والخبراء العرب في المجالات الأمنية، وتعتمد في تحقيق رؤيتها على نخبة من أعضاء هيئة التدريس المميزين حول العالم، وبين أن الجامعة أنشأت مؤخرًا مجموعة من المراكز المتخصصة آخرها مركز الخبرة الإقليمي في مجال المخدرات والجريمة بالشراكة مع الأمم المتحدة والمركز الفني للهجرة وأمن الحدود بالشراكة مع منظمة الهجرة الدولية، داعيًا الدول العربية إلى الاستفادة مما تقدمه الجامعة من فعاليات ومؤتمرات ودورات تدريبية وبرامج دراسات عليا.

واختتم رئيس الجامعة كلمته التي ألقاها خلال افتتاح المؤتمر الـ46 لقادة الشرطة والأمن العرب الذي بدأت أعماله الإثنين 9 يناير 2023م في أبو ظبي باستضافة كريمة من دولة الإمارات العربية المتحدة بالتأكيد على أن ما تحقق للجامعة منذ تأسيسها بتوفيق الله ثم دعم دولة المقر السعودية ومجلس وزراء الداخلية العرب، معربًا عن شكره لراعي ومنظمي المؤتمر على الحفاوة وكرم الضيافة وحسن التنظيم.

وتشارك جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية في أعمال المؤتمر الـ46 لقادة الأمن والشرطة العرب بصفتها الجهاز العلمي لمجلس وزراء الداخلية العرب، والذي يعقد في العاصمة الإماراتية أبوظبي متزامنًا مع ذكرى مع مرور 50 عامَا على فكرة إنشاء الجامعة.

وتنظم الجامعة بهذه المناسبة معرضًا مصاحبًا على هامش أعمال المؤتمر يستعرض مسيرتها ومخرجاتها الأكاديمية والبحثية والتدريبية وأبرز إنجازاتها خلال العقود الماضية في تطوير الأجهزة الأمنية العربية ورفع قدرات منسوبيها في مجالات الأمن بمفهومه الشامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights