أنظمة التشغيل

مجموعة حديد الإمارات أركان تستخدم برنامج IBM ESG

أعلنت مجموعة حديد الإمارات أركان، بأنها ستستفيد من الإمكانيات المتقدمة لبرنامج IBM Envizi ESG Suite من شركة IBM لتبسيط عملية إعداد تقارير الاستدامة باستخدام البيانات ورؤية المعلومات، وذلك كجزء من استراتيجيتها للتحول الرقمي التي تهدف من خلالها إلى خلق المزيد من القيمة وزيادة الكفاءة والإنتاجية.

ومن خلال التعاون مع شركة الخليج للحاسبات الآلية، شريك الأعمال لشركة IBM، سيمثل استخدام برنامج Envizi خطوة مهمة بالنسبة لمجموعة حديد الإمارات أركان في سياق جهودها لتحديث بنيتها التحتية الرقمية باستخدام القدرات الرقمية لاتخاذ القرارات وإعداد التقارير المستندة إلى البيانات.

وتماشياً مع انعقاد فعاليات مؤتمر COP28 و”عام الاستدامة” الذي أطلقته دولة الإمارات العربية المتحدة، تسلط هذه المبادرة الضوء على التزام المجموعة بتفعيل جهود الاستدامة، والنهوض بالأهداف البيئية، وتحقيق طموحاتها في إزالة الكربون، بما يتماشى مع المبادرة الاستراتيجية لتحقيق الحياد المناخي بحلول 2050 في الدولة.

ويقوم برنامج IBM Envizi ESG Suite بإنشاء أساس متين للبيانات، مما يؤدي إلى تبسيط عملية حساب كمية انبعاث الغازات الدفيئة، ويسهل إعداد التقارير الخاصة بها، فضلاً عن تقليل وقت إعداد تلك التقارير بشكل كبير.

وفي تعليقه على هذه الخطوة، قال سعيد الغافري، الرئيس التنفيذي لشركة “حديد الإمارات”، إحدى الشركات التابعة لمجموعة “حديد الإمارات أركان”: “باعتبارنا إحدى أكبر المجموعات الرائدة في مجال الحديد ومواد البناء في المنطقة، نؤكد التزامنا بالابتكار والاستدامة كما نسعى بشكل متواصل لترسيخ مفهومي المساءلة والشفافية والعمل بشكل استباقي لتعزيز عملية إعداد تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية بما يوفر صورة واضحة عن وضعنا الراهن وعن أهدافنا المستقبلية الطموحة في إزالة الكربون من عملياتنا. وسيتيح برنامج IBM لنا تسخير القدرة التحويلية لتحليلات البيانات لتحقيق نتائج أسرع وأكثر دقة، بما يساعدنا على توجيه واعتماد خطط عمل واستراتيجيات فعالة للحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية”.

وأضاف: “تتماشى هذه الشراكة مع جهودنا لإزالة الكربون وغيرها من المشاريع الحيوية التي يجري تنفيذها بهدف تحقيق هذه الأهداف الطموحة”.

وكانت مجموعة حديد الإمارات أركان قد شرعت بتنفيذ استراتيجية للتحول الرقمي مدتها ثلاث سنوات، تهدف إلى تحديث نماذج أعمالها ودعمها بقدرات رقمية، وتقليل البصمة الكربونية للمجموعة من خلال استخدام تقنيات فعالة من حيث التكلفة والمواد، وموفرة للطاقة.

من جانبها، قالت هاندي إرباي، مسؤولة برمجيات الاستدامة لدى شركة IBM في الشرق الأوسط وأفريقيا: “تلتزم IBM بالمساهمة في الأجندة الوطنية الخضراء – 2030 لدولة الإمارات العربية المتحدة، ونحن نعمل بشكل وثيق مع عملائنا وشركائنا للتصدي لتحديات الاستدامة الرئيسية التي تهم الشركات في المنطقة فيما يتعلق بجمع بيانات الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية وتحليلها والإبلاغ عنها. وقد قمنا بتصميم برنامج IBM Envizi لتمكين الشركات الكبيرة، على غرار مجموعة حديد الإمارات أركان، من التحكم في بياناتها لدعم مسيرتها نحو الاستدامة. ونظراً لأنها تمثل مخزوناً واحداً لبيانات الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية، فقد أثبتت هذه المنصة قدرتها على إحداث تحولات إيجابية كبيرة في مشاركة جهود الاستدامة عبر المؤسسات في المنطقة”.

بدوره، قال ميكال خوري، مدير عام شركة الخليج للحسابات الآلية أبوظبي: “نحن نفخر بالدور المهم الذي نلعبه كشريك تكنولوجي استراتيجي لمجموعة حديد الإمارات أركان في مبادرتها التحويلية الرائدة. وينعكس التزامنا الثابت في جهودنا الرائدة لاستغلال واستخدام القدرات التكنولوجية المتطورة، لتحقيق نتائج إيجابية على البيئة، وتحفيز إطلاق تحولات تشغيلية من شأنها إعادة تشكيل وإرساء معايير الصناعة. نحن نتطلع لدعم مجموعة حديد الإمارات أركان للمساهمة في تحقيق أهداف الاستراتيجية الوطنية للصناعة والتكنولوجيا المتقدمة “مشروع 300 مليار” عبر حلول متطورة للاستدامة. وتتماشى مشاركتنا في هذا التعاون مع مهمتنا المتمثلة في دعم المؤسسات في المنطقة في رحلاتهم نحو مستقبل رقمي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights