أخبـار

مزارع بادية وإدامة توقعان اتفاقية شراكة لمشروع زراعي مبتكر في البحرين

أعلنت شركة البحرين للاستثمار العقاري (إدامة)، الذراع العقاري لصندوق البحرين السيادي شركة ممتلكات البحرين القابضة (ممتلكات)، عن إطلاق شراكة استراتيجية مع مزارع بادية أحد رواد الإنتاج الزراعي في بيئة مُحكمة، تقوم بموجبها مزارع بادية باستثمار عدة ملايين من الدولارات في منطقة زراعية مستدامة جديدة في مملكة البحرين. ستساهم هذه الشراكة على تعزيز القطاع الزراعي في البحرين وتطبيق الممارسات الزراعية المبتكرة والمستدامة من منتج زراعي ذو خبرة.

مزارع بادية هي شركة مستدامة قائمة على تطوير وإنتاج أصناف مختلفة من الفواكه والخضروات والنباتات. وهي جزء من منصة إدارة الاستثمار الغذائي لشركة جرين كورب ومقرها البحرين وبدعم من مجموعة الخليج الإستثمار الإسلامي (GII)، التي تمتلك أصولًا قيد الإدارة (AUM) بقيمة 4.5 مليار دولار أمريكي.

تركز مزارع بادية على التطوير والإنتاج المبتكرين لأنواع مختلفة من الفواكه والخضروات والنباتات. كانت مزارع بادية أول مزرعة عامودية تجارية عالية التقنية في منطقة الخليج لإنتاج الفواكه والخضروات الطازجة على مدار العام، هدفها هو تطوير أساليب الزراعة التقليدية في دول مجلس التعاون الخليجي من خلال التكنولوجيا والعلوم والابتكار.

وقد حازت مزارع بادية على أرض مشروعها الزراعي في الهملة، البحرين من خلال مشاركتها وفوزها في عملية مزايدة تنافسية على منصة استثمار الأراضي الحكومية. وبموجب الاتفاقية، ستستأجر مزارع بادية مساحة 50,000 متر مربع من شركة إدامة لتنفيذ ممارسات الزراعة المستدامة والحضرية، وإنتاج مجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات الطازجة.

سيقوم المشروع بتنفيذ أحدث تقنيات الزراعة المائية مع إعادة تدوير المياه والمواد القابلة للتحلل لإعادة استخدامها في المشروع واستخدام الألواح الشمسية لتوليد طاقة نظيفة وخضراء. وستضمن أنظمة الزراعة المائية الخاصة بها في البيئات مُحكمة لإنتاج المحاصيل على مدار العام، مما يقلل من الاعتماد على التقلبات الموسمية، ويعزز الأمن الغذائي في البحرين ويعالج تحديات محدودية الأراضي الصالحة للزراعة وندرة المياه.

وبحضور نور بنت علي الخليف، وزيرة التنمية المستدامة والرئيس التنفيذي لمجلس التنمية الاقتصادية البحريني (EDB)، والشيخ عبدالله بن خليفة آل خليفة، الرئيس التنفيذي لممتلكات ورئيس مجلس إدارة شركة إدامة، والشريكان المؤسسان والرئيسان التنفيذيان لشركة الخليج للاستثمار الإسلامي (GII)، محمد الحسن و بانكاج جوبتا، إلى جانب عضو إدارة شركة جرين كورب، صالح عبدالله البلوشي، قام بتوقيع اتفاقية الشراكة كل من الرئيسان التنفيذيان لشركة إدامة كريس كالفرت ومزارع بادية المهندس عمر الجندي.

وبهذه المناسبة صرح الشيخ عبدالله بن خليفة آل خليفة، بقوله: “يمثل هذا التعاون مع مزارع بادية خطوة رائدة للقطاع الزراعي في المملكة، الأمر الذي سيساهم في تحقيق النمو الاقتصادي المستدام على المدى الطويل في البحرين.

سيساعد هذا المشروع على تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال الإنتاج الغذائي في المملكة من خلال الاستفادة من التقنيات المتطورة من أجل مستقبل أكثر مراعاة للبيئة، إلى جانب توفير فرص العمل والأعمال للبحرينيين”.

وأضاف بقوله: “إن هذه الشراكة، والتي ستقام على أرض إدامة، تؤكد ثقتنا بنجاح نهج مزارع بادية، والإمكانيات الكبيرة لتحقيق المزيد من النمو والتطور في القطاع الزراعي في المملكة باستخدام الممارسات الزراعية المبتكرة”.

من جانبه، قال المهندس عمر الجندي: “إن الشراكة مع إدامة تقوم على تطبيق تقنيات متقدمة في الزراعة المائية في مملكة البحرين، في خطوةٍ تهدف إلى إعادة تعريف الاستدامة الزراعية، حيث سيتم العمل من خلال هذه الشراكة الحيوية على بناء منظومة غذائية قوية مع التركيز على الإدارة البيئية والأمن الغذائي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights