مال و أعمال

«MSA Capital» توقع مذكرة تفاهم استراتيجية مع «الاستثمار السعودية»

وقعت شركة “إم إس أيه كابيتال MSA Capital”من خلال ذراعها الاستثماري في الأسواق الناشئة “إم إس إيه نوفو” MSA Novo ووزارة الاستثمار السعودية، مذكرة تفاهم استراتيجية لتعزيز التعاون الاقتصادي وتشجيع الابتكار في القطاعات الرئيسية في المملكة العربية السعودية.

وتهدف هذه الشراكة الاستراتيجية، التي وضع أسسها خالد الفالح وزير الاستثمار السعودي ويزيد الشمري، شريك “إم إس أيهMSA ” في مبادرة الابتكار السعودية، إلى توطيد أواصر التعاون الاقتصادي وتحفيز الابتكار عبر القطاعات الاستراتيجية في المملكة، مثل الخدمات اللوجستية، والتقنية المالية، والتقنية الأساسية، والرعاية الصحية، والتقنية الروبوتية، والتجارة الإلكترونية.

كما تسعى هذه الشراكة إلى تمكين الشركات السعودية من الانفتاح والحصول على الاستثمارات العالمية الاستراتيجية، وخاصة من المستثمرين الآسيويين، إلى جانب استكشاف فرص الأعمال العابرة للحدود في أسواق رأس المال.

كما تشمل مذكرة التفاهم تطوير المنظومة الإيكولوجية لرأس المال الاستثماري في المملكة العربية السعودية، وإتاحة تأسيس المشاريع المشتركة عبر العديد من القطاعات، والنظر في إمكانية إنشاء مقر إقليمي لشركة “إم إس إيه” MSA في المملكة العربية السعودية.

معرباً عن سروره بهذا التعاون، تحدث الفالح قائلًا: “إن تعاوننا مع “إم إس أيه كابيتال MSA Capital”يؤكد عزمنا على ترسيخ مكانة المملكة كقوة استثمارية عالمية ومركز رائد للتقدم التقني. لقد أظهرت “إم إس إيه” MSA قدراً كبيراً من الالتزام تجاه المملكة على مدار السنوات الخمس الماضية، ومن دواعي سرورنا البالغ المضي قدماً في توسيع نطاق هذه الشراكة. ونحن بدورنا ملتزمون بتحقيق أقصى استفادة من هذا التحالف الاستراتيجي لتحقيق تقدم بخطوات كبيرة ومتسارعة في قطاعي التقنية المالية والتقنية عموماً في المملكة العربية السعودية، مما يمهد الطريق لحقبة جديدة من الازدهار الاقتصادي تماشياً مع الأهداف الطموحة لرؤية المملكة 2030″.

وفي هذا الإطار أيضاً، أعربت جيني زينج، المؤسس والشريك الإداري لشركة “إم إس إيه كابيتال” MSA Capital، عن سعادتها بهذه الشراكة قائلة: “إن شراكتنا مع وزارة الاستثمار السعودية تُمثّل خطوة مهمة وحاسمة في توسيع نطاق الحضور العالمي لشركة “إم إس إيه كابيتال” MSA Capital، خاصة وأن المشهد الاقتصادي المنتعش في المملكة ورؤيتها التطلعية توفران فرصاً قيّمة وغير مسبوقة لشركات محفظتنا الاستثمارية. ونحن سعداء لاستكشاف هذه الآفاق الجديدة والمساهمة في تطوير وتعزيز المنظومة الإيكولوجية المبتكرة في المملكة”.

لطالما كانت شركة “إم إس إيه” MSA ولاتزال المستثمر المؤسسي العالمي الأكثر فاعلية في تبني الاستثمار المنهجي وإرساء دعائم التحالفات المشتركة وتأسيس المشاريع المشتركة في المملكة العربية السعودية على مدى السنوات الخمس الماضية.

ولدى الشركة 3 شركاء تقع مقراتها الرئيسية في الرياض، وقد استثمرت أكثر من 45 مليون دولار أمريكي في 9 شركات عاملة في المملكة.

وقد لعبت “إم إس إيه” MSA دوراً بارزاً في تمكين 19 من شركات المحافظ الاستثمارية العالمية من دخول سوق المملكة العربية السعودية. كما تدير الشركة أكثر من 250 شركة محافظ استثمارية عالمية، وتتوقع تحقيق زيادة كبيرة في عدد الشركات العاملة في المملكة العربية السعودية من خلال مذكرة التفاهم هذه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights