المسؤولية المجتمعية

«دبي القابضة للترفيه» تُطلق برنامج السعادة بالشراكة مع مستشفى الجليلة للأطفال

أطلقت كل من دبي القابضة للترفيه ومستشفى الجليلة التخصصي للأطفال، المركز الطبي الأول والوحيد المخصص لعلاج الأطفال واليافعين في دولة الإمارات، “برنامج السعادة” الذي يسعى لنشر المرح والسعادة والتعلّم بين الأطفال في المستشفى.

أقيم حفل توقيع رسمي في مدينة موشنجيت دبي الترفيهية بدبي للإعلان عن إطلاق البرنامج الذي يهدف إلى تقديم تجارب إيجابية مفعمة بالسعادة للأطفال والآباء حيث يترافق مع إطلاق بطاقة السعادة الحصرية إلى جانب سلسلة من المبادرات الترفيهية التعليمية خلال العام.

توفر البطاقة الفريدة من نوعها لأطفال مستشفى الجليلة إمكانية الدخول إلى ستة وجهات ترفيهية تديرها دبي القابضة للترفيه، وتشمل ذا جرين بلانيت، LEGOLAND® Dubai، وLEGOLAND® Water Park، وموشنجيت دبي، وبوليوود باركس دبي، ولاجونا واتر بارك.

أما صلاحية البطاقة فتستمر ستة أشهر، ما يتيح الفرصة للأطفال لزيارة الوجهات الترفيهية المفضلة لديهم على مدار العام ويستلهموا منها أجواء المرح والمتعة والتعلم بينما يتفاعلون مع أبرز الشخصيات السينمائية الشهيرة مثل كونج فو باندا وشريك والسنافر وغيرها.

وتمثل الشراكة جزءًا من استراتيجية موسّعة للسعادة، وتتضمن كذلك تجارب الترفيه التعليمية على مدار العام حيث تخطط دبي القابضة للترفيه لافتتاح مناطق تفاعلية مؤقتة في المستشفى مثل مناطق الأنشطة والبحث عن الكنز وغيرها، بالإضافة إلى دعوة المرضى الصغار ليعيشوا تجارب خاصة ويلتقوا شخصياتهم المفضلة.

في هذا السياق قال فرناندو إروا، الرئيس التنفيذي لدى دبي القابضة للترفيه: “إن حضور العائلات معاً لقضاء وقت ممتع يعد من الأسس التي تقوم عليها دبي القابضة للترفيه. نعمل على تقديم وجهاتنا ومناطق الجذب حتى تجلب البهجة وتضمن الذكريات المميزة للعائلات. يشرفنا أن نتشارك مع مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال، الذي يعد مؤسسة نشترك معها بالقيم الأساسية”.

من الجدير بالذكر أن مستشفى الجليلة للأطفال تأسس بتوجيهات من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس الوزراء وحاكم دبي، وهو أول مستشفى مخصص للأطفال في الدولة يقدم الرعاية الصحية للأطفال.

وتتمثل رؤية بن راشد في أن يكون مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال واحدًا من أفضل 10 مستشفيات للأطفال في العالم.

ومن جانبه قال الدكتور عبدالله إبراهيم الخياط، الرئيس التنفيذي لمستشفى الجليلة التخصصي للأطفال: “تسعدنا الشراكة مع دبي القابضة للترفيه لإطلاق برنامج السعادة، ونتطلع إلى العمل معًا، حرصاً منٌا على أن يقضي المرضى الصغار وقتًا ملهمًا وحافلًا بالمرح أثناء تواجدهم في المستشفى”.

وأضاف: “يأتي هذا التعاون انطلاقًا من إيماننا بأهمية عيش الأطفال وذويهم تجارب مبهجة في أجواء خالية من القلق والتوتر أثناء رحلة التعافي، وهو ما سيسرع بالشفاء دون شك. وسيتمكن مستشفى الجليلة من تقديم فرص الترفيه التعليمي للأطفال على مدار العام بفضل هذه الاتفاقية الجديدة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights