مال و أعمال

رئيس الوزراء يزور مصنع «وادي السيليكون» للصناعات الإلكترونية بالسخنة

زار الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ومرافقوه، خلال جولته بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، مصنع “وادي السيليكون” للصناعات الإلكترونية بالسخنة، ضمن نطاق المطور الصناعي “تيدا” مصر لتنمية المنطقة الاقتصادية.

واستمع رئيس الوزراء إلى شرح من قبل المهندس عبد المنعم الخواجة، رئيس مجلس إدارة مصنع وادي السيليكون، الذي أوضح أن المشروع يعمل في نشاط إنتاج أجهزة الموبايل والإكسسوارات الذكية الخاصة به، ويضم ٥ خطوط إنتاج، منها ٣ خطوط للتجميع وخطان تغليف، لافتًا إلى أن الطاقة الإنتاجية الشهرية تصل إلى ١٥٠ ألف وحدة لكل الخطوط.

كما تفقد رئيس الوزراء عددًا من مكونات المصنع الذي يُقام على مساحة ١٣٥٠ م٢، ومراحل التصنيع به، وشملت الجولة خط إنتاج السماعات اللاسلكية، وخط إنتاج التليفونات المحمولة، وخط إنتاج الساعات الذكية، فضلًا عن تفقُد نماذج للمنتجات النهائية.

من جانبه أكد وليد جمال الدين، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، أن الصناعات التكنولوجية تحظى بأهمية بالغة ضمن خطط الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس لتوطين الصناعة، خاصة أن موقع المنطقة الاقتصادية يجعل منها مركزًا للتصدير للأسواق الإفريقية، بالإضافة إلى أن قطاع الصناعات الصغيرة يلقى اهتمامًا كبيرًا من الهيئة نظرًا لكونه قطاعًا صناعيًا واعدًا ويتسق مع السياسات الاقتصادية للدولة المصرية، ومبني على أحدث النظم التكنولوجية ومزود أيضًا بأحدث أجهزة الاختبارات والجودة وذلك للوصول بالمنتج المصري إلى المستوى العالمي.

من جهته قال عبد المنعم الخواجة رئيس مجلس إدارة مصنع وادي السيليكون، إن زيارة رئيس الوزراء أعطت دفعة كبيرة للمستثمرين بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس بالعين السخنة، مؤكداً أن الدكتور مصطفى مدبولي أكد اهتمامه الكبير بالاستثمار في قطاع صناعة الإلكترونيات ونقل التكنولوجيا الحديثة للسوق المصري، بجانب اهتمامه بجودة المنتج النهائي ومطابقته للمعايير العالمية.

وأشار الخواجة، إلى أن زيارة رئيس الحكومة طمأنت المستثمرين في ظل الظروف الاقتصادية الحالية التى تعصف بالعالم، مؤكدًا على دعم الحكومة الكامل للمستثمرين وحرصها على تذليل كافة العقبات التى قد تواجههم.

وأوضح رئيس مجلس إدارة مصنع وادي السيليكون، أن حجم الاستثمارات بالمشروع يزيد على ٢٥ مليون جنيه، ويصل حجم العمالة إلى ٨٠ عاملا مع وجود خطط لزيادة ذلك العدد كي يصل إلى ١٥٠ عاملًا.

وأشار الخواجة، إلى أن مصنع وادي السيليكون يُعد أول مصنع متخصص في مصر في تصنيع إكسسوارات الهاتف المحمول القابلة للارتداء، من الساعات الذكية وسماعات البلوتوث بكافة أنواعها، وذلك من خلال تشغيل ٣ خطوط إنتاج لهذه الاكسسوارات.

وأشار إلى أن المصنع يقوم بتصنيع كافة اكسسوارات شركة Transsion Holding الصينية العملاقة، وهي واحدة من أربع شركات على مستوى الصين، وضمن كبرى 6 شركات عالمية في تصنيع الهاتف المحمول وإكسسواراته وأكبر شركة لها حصة سوقية في قارة إفريقيا في مبيعات الهواتف المحمولة وإكسسواراتها، وتضم العلامات التجارية “infinix” و”oarimo” و”itel”، هذا بجانب أن المصنع ينتج أيضًا الإكسسوارات الخاصة بشركة “جي تايد” الصينية و “، وكذلك منتجات العلامة التجارية “يوني ترونيكس ” الخاصة بشركة “يوني جروب” المالكة للمصنع.

وفي ختام تفقده للمصنع، ناقش رئيس مجلس الوزراء مع مسؤولي المصنع مسألة “الجودة” للمنتجات؛ لضمان تحقيقها ميزة تنافسية مع المنتجات العالمية المثيلة.

ومن جهته أكّد الخواجة، أن مصنع وادي السيليكون حائز على شهادات الجودة العالمية الأيزو 9001 و45001 ومبني على أحدث النظم التكنولوجية ومزود بأحدث أجهزة الاختبارات والجودة وذلك لضمان خروج المنتجات بنفس الجودة العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى