أنظمة التشغيل

كلاوديرا تُطلق المرحلة التالية من مستودع البيانات المفتوح لتعزيز قدرات الذكاء الاصطناعي

أطلقت كلاوديرا، الشركة الرائدة في مجال البيانات الخاصة بالذكاء الاصطناعي، المرحلة التالية من مستودع البيانات المفتوح الخاص بها على السحابة الخاصة، والذي سيسهم في إحداث نقلة نوعية في حلول معالجة البيانات المحلية لضمان موثوقية التحليلات والذكاء الاصطناعي على نطاق واسع.

تسهم أحدث مجموعة من التحسينات، في جعل كلاوديرا الشركة الوحيدة التي تقدم مستودع بيانات مفتوح من خلال خدمة أباتشي آيسبرج للبيئات السحابية الخاصة، مما يساعد العملاء على الاستفادة من الإمكانات التي يوفرها الذكاء الاصطناعي الخاص بالشركات.

تُقدر أبحاث كلاوديرا أن 53% من المؤسسات في الولايات المتحدة تستخدم حالياً تقنية الذكاء الاصطناعي التوليدي، وأن أكثر من الثلث (36%) هم في المراحل المبكرة من استكشاف إمكانية استخدام الذكاء الاصطناعي في عام 2024. مع ذلك، تواجه العديد من المؤسسات تحديات تعيق الاستفادة من بيناتها وتحقيق قيمة تجارية منها من خلال استخدام الذكاء الاصطناعي. وتشمل هذه التحديات البنى التحتية للبيانات الموزعة أو مخاطر الحوكمة أو المخاوف الأمنية.

تساعد كلاوديرا الشركات، من خلال تقديم برنامج أباتشي آيسبرج للبيئات السحابية الخاصة، على التغلب على هذه التحديات واستخدام الذكاء الاصطناعي الخاص بالشركات على نطاق واسع وبسرعة لتحقيق قيمة أكبر. ويعتبر أباتشي آيسبرج برنامجاً مفتوح المصدر وعالي الأداء للتعامل مع الجداول التحليلية الضخمة. حيث يتيح هذا الحل للشركات، عند تطبيقه على البيئات السحابية الخاصة، تطبيق الذكاء الاصطناعي على كميات هائلة من البيانات المهمة المخزنة محلياً وعلى السحابة، بهدف الاستفادة منها في استخدامات جديدة.

كما تعتبر كلاوديرا الشركة الوحيدة التي توفر القدرة على تشغيل وتطبيق نموذج لغوي ضخم معزول بالكامل، مما يوفر للعملاء أماناً محسناً وخصوصية للبيانات، بالإضافة إلى تحسين الأداء وتقليل التكاليف التشغيلية.

وتطرح كلاوديرا، بالإضافة إلى أباتشي آيسبرج، سلسلة من التحديثات الإضافية على منصتها والتي ستقدم قيمة تجارية غير مسبوقة لعملائها، بما في ذلك:

  • ترقيات بدون توقف وتحسينات أمنية مثل ترانسبورت لاير سيكيوريتي 1.2 لتحسين استمرارية العمل وتقليل الانقطاعات.
  • إمكانيات جديدة لبرنامج أباتشي أوزون، مثل تحديد كمية البيانات استخدامها وتخزينها ونقاط الاسترداد وتعزيز إمكانية الاسترداد بعد الكوارث التي تتيح التوسع بشكل أكبر بكلفة أقل لتلبية احتياجات أعباء العمل الحديثة التي تتطلب كميات هائلة من البيانات.
  • دعم موسع للدمج بما في ذلك بايثون  3.10 و ريل 9.1 و ريل 8.8 وسيلز 15 إس بي وأوراكل  8.8 و جي دي كي 17 لتوفير المزيد من التوافق والمرونة.

وفي تعليقه على إطلاق المرحلة التالية من مستودع البيانات المفتوح قال ديبتو تشاكرافارتي، الرئيس التنفيذي للمنتجات في كلاوديرا: “تتمثل مهمة كلاوديرا في تمكين العملاء من تحويل البيانات المعقدة في أي مكان إلى رؤى قابلة للتنفيذ بشكل أسرع وأسهل من أي وقت مضى، حيث تفتح هذه المرحلة من حلول السحابة الأصلية إمكانيات لا حصر لتحويل البيانات المهمة للعمل وبناء تطبيقات ذكاء اصطناعي مبتكرة من خلال منحهم منصة موثوقة لتخزين البيانات وتحليلها باستخدام الذكاء الاصطناعي”.

وبدوره قال سانجيف موهان، مدير شركة سانج مو: “سنشهد في هذا العصر المدعوم بالذكاء الاصطناعي، ظهور المزيد تطبيقات الذكاء الاصطناعي الفائقة والتي ستسهم بشكل كبير في تعزيز القيمة التجارية لبيانات المؤسسة. لكي تستفيد المؤسسات من هذا الاندفاع نحو تطوير واستخدام التكنولوجيا، لا بد من الاستفادة البيانات المخزنة لدى الشركات. حيث تحتاج الشركات إلى استراتيجية لإدارة البيانات تمكنها من تحويل البيانات المعقدة في أي مكان إلى رؤى قابلة للتنفيذ من خلال منصة شاملة ومفتوحة وهجينة”.

فيما قال ماتيو كاروتشي، رئيس قسم البيانات والتحليلات في شركة يوتلسات: “تكمن قوة أدوات الذكاء الاصطناعي والتحليلات بمدى جودة البيانات التي تغذيها بها، حيث أدركنا أن حجم هذا التحدي عندما بدأنا بالاستثمار بشكل أكبر في هذه التقنيات. وقد تمكنا، من خلال التعاون مع كلاوديرا من تعزيز استراتيجية البيانات الداخلية الخاصة بنا، وتوفير الحجم والسرعة والموثوقية التي نحتاجها لبناء ذكاء اصطناعي موثوق خاص بالشركة يساعد في حل العديد من المشاكل التي تعيق عمل الشركة”.

ستعرض كلاوديرا أحدث سلسلة من التحديثات خلال قمة جارتنر للبيانات والتحليلات، التي ستعقد في الفترة من 11 إلى 13 مارس 2024 في أورلاندو، فلوريدا. حيث سيطلع الحضور عن كثب على التحسينات التي طرأت على منصة كلاوديرا كما ستتاح لهم الفرصة لمناقشة المرحلة التالية من الحلول السحابية الأصلية التي تقدمها الشركة مع عدد من خبراء كلاوديرا المتواجدين في الموقع. كما سيدير جيك بنجستون، مدير الترويج التقني في كلاوديرا، خلال هذه الفعالية جلسة حوارية في 12 مارس بعنوان “تطور الذكاء الاصطناعي العام: من مرحلة التجارب الأولية إلى مرحلة الإنتاج على مستوى الشركات”.

حيث سيتم التطرق خلال الجلسة إلى تجارب رواد الذكاء الاصطناعي من أفضل الشركات العالمية واستعراض الدروس المستفادة وأفضل الممارسات، إضافة إلى المخاطر التي يمكن تجنبها، مما يتيح للحضور الاستفادة من حلول الذكاء الاصطناعي للحصول على ميزة تنافسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى